من المعروف أن تركيب الجسور الأسنان أو تلبيس الأسنان بشكل عام يحتاج لنحت الأسنان وتصغيرها حتى يسهل تركيب الجسور والتلبيسات فوقها وحتى يتم إفساح مجال للجسور أو التلبيسات لأن لها سماكة معينة ،

وكما هو معلوم إن برد الأسنان وتصغيرها يؤدي إلى آلام كبيرة بعد أن يذهب تأثير البنج أو المخدر ، وقد لا يستطيع المعالج أن يأكل أو يشرب طعام بارد أو ساخن أو حتى تنفس الهواء بعد برد الأسنان أو حتى بعد التركيب ، مما يدفع المعالج إلى سحب جميع الأعصاب من الأسنان ، ولا شك أن سحب أعصاب الأسنان يشكل خسارة كبيرة للإنسان ، فالله الذي خلق هذا الكون في أحسن تقويم لم يخلق أي شيء إلا لسبب معين ، فكما هو خلق لنا الأعصاب في جلد الإنسان لنحس بها ولنبتعد عن الأضرار كذلك خلق أعصاب الأسنان لنحس بعوامل الخطر من نخر وتسوس ناهيك عن أن القنوات العصبية للأسنان تحتوي على أوعية دموية مهمة جداً مهمتها تغذية الأسنان من الداخل وإعادة ترميم لب الأسنان في حال تعرضه للجراثيم ، ففي حال تم إزالة العصب ( بما يحتوي على أوعية دموية مغذية )

تصبح الأسنان هشة وسريعة التكسر وغير مقاومة للكسر (ولهذا السبب يقول لك دكتور الأسنان يجب تلبيس الأسنان عند سحب عصبها ) ومن هذا المنطلق تم التفكير بشكل جدي منذ مدة من طرفنا لابتكار مادة تقي أسنان الإنسان من الألم بعد بردها ونحتها ( من أجل تركيب جسور وتلبيسات الأسنان ) وقد هدانا الله إلى اختراع هذه المادة الطبية والتي يدخل في تركيبها مواد طبية حيوية ،أما أهم فوائد هذه المادة فهو :
1- عزل الأسنان عن الوسط الخارجي بعد بردها وتصغيرها من أجل تركيب الجسور أو التلبيسات والمحافظة على أعصاب وتغذية الأسنان .
2- اختصار المدة الزمنية اللازمة لتلبيس الأسنان إلى جلستين بدل من أربع جلسات
3- الابتعاد عن سحب الأعصاب لما له من ضرر كبير على الأسنان عداك عن التسبب بالتعفن وتلف الأسنان على المدى الطويل .
4- تلوين الأسنان باللون العاجي الموحد وخاصة إذا كانت الأسنان متلونة بالأساس مثل التلون الفلوري والتلون نتيجة أكسدة الجسور القديمة وغيره ….

آلية عمل هذه المادة الواقية والعاذلة

آلية عملها تعود إلى سد جميع أنابيب الأعصاب داخل الأسنان وفي ما يلي صورة لسن تحت المجهر واضح فيه ثقوب كثيرة هذه الثقوب هي قنوات الأعصاب

صورة سطح عاج الأسنان تحت المجهر ويظهر فيها ثقوب صغيرة عبارة عن قنوات داخلها يوجد نهايات عصبية تصل بين لب الأسنان والسطح الخارجي للأسنان والتي تشعرنا بحس ألم الأسنان عند التعرض للبروة والسخونة

هنا نشاهد نفس الثقوب وقد عولجت بالمادة التي ابتكرناها ونشاهد كيف اختفت النهايات العصبية وتم إغلاق القنوات العصبية

بعد دهن الأسنان بمادة خاصة تتفتت النهايات العصبية وبعد ذلك نطبق مادة طبية أخرى تقوم هذه المادة بالتغلغل داخل القنوات العصبية على نفس مبدأ الأواني المستطرقة ( التي تعلمت مفهومها في المدرسة ) والتي تشاهدوا نموذج مخبري عنها

وكما هو واضح من النموذج فإن السائل يرتفع أكثر في الأنبوب ذا القطر الأقل وهكذا هو مبدأ المادة التيابتكرناها والتي تتغلغل داخل الأنابيب الموجودة داخل عاج الأسنان وتتجمد وهكذا تعذل الأعصاب التي داخل القنوات عن المحيط الخارجي 
إن هذه المادة التي ابتكرناها تعد ثورة في عالم طب الأسنان الحديث والتي وفرت على مراجعي مركز أسنانك الدولي خسارة سحب أعصاب الأسنان التي تفقد حيوية الأسنان وقد تفقد المراجع جميع أسنانه وخاصة إذا كان الطبيب غير ذا خبرة جيدة في سحب الأعصاب 
إن سحب أعصاب الأسنان قد يؤدي في بعض الحالات في المستقبل إلى تعفن الأسنان ومن ثم ظهور الخراجات ومن ثم الاضطرار إلى قلع الأسنان ، بينما بهذه الطريقة نقوم فقط بغسل الأسنان بمادة خاصة بعد عملية البرد ومن ثم ندهنها بمادة أخرى خلال دقيقة يتم عزل الأسنان عن محيطه الخارجي ، هذه المادة لها لون أبيض مائي أو عاجي لتلوين الأسنان باللون الطبيعي وخاصة إذا كنا نريد تلبيس الأسنان بتلبيسات الزيركون الشفافة ، بهذه الطريقة نعزل جميع التصبغات التي قد تكون موجودة على الأسنان لأسباب مختلفة وتجعل الأسنان ذات لون موحد 
وأخيراً إن هذه المادة جديدة ولم نقم بإنتاجها على شكل تجاري وهي الآن تعد سر من أسرار العلاج تستخدم حصيراً في مركزنا حتى يكون مركز أسنانك متميز على مستوى العالم كما عودناكم وهي مستخدمة في مركزنا منذ بضعة سنين ولم نعلن عنها إلا الآن بعد أن تأكدنا من فاعلية المادة المبتكرة من خلال دراسة تأثير وفعالية هذه المادة الطبية على أسنان المراجعين الذين زاروا مركزنا ويمكنكم التأكد من ذلك 
سيتم خلال الأعوام القادمة الإتفاق مع شركة أدوية عالمية لإنتاج وتسويق هذه المادة بإذن الله

00905355709310

اتصل بنا الآن لاستشارة مجانية 

كما بإمكانك الأتصال عبر الواتس أب 

الظاهر على اليمين

معك الأن تفضل إسأل