• مركز أسنانك الدولي

        مختصون بزراعة الأسنان وتركيبات الاسنان الزيركون


  • العودة   منتدى أسنانك > قسم الطب العام > صحة ذوى الاحتياجات الخاصة
    التسجيل التعليمـــات التقويم


    المصور الكفيف .. استخدم تكنولوجيا الحواس فكانت صوره فنية مبصرة

    صحة ، طرق التعامل و أبحاث و...


    إضافة رد
    غير مقروء 08-23-2006
      #1
    asnanaka
    Administrator
    تاريخ التسجيل: Aug 2005
    المشاركات: 7,599
    إرسال رسالة عبر MSN إلى asnanaka إرسال رسالة عبر Skype إلى asnanaka
    افتراضي المصور الكفيف .. استخدم تكنولوجيا الحواس فكانت صوره فنية مبصرة

    قام المصور الكفيف هو نزيه رزق الذي يحمل الاجازة في علم الاجتماع.. وهو لم يفقد البصر لكنه فقد وسيلته واستطاع رفع كفاءة حواسه الباقية وتنمية القدرة على الربط بينها فكان أول من أطلق تعبير تكنولوجيا الحواس.



    ويقول نزيه عن نفسه بأنه ليس أول ولا آخر المكفوفين الذين يقدمون شيئاً جميلاً أو مفيداً.. فقد احتفظ في ذاكرته ذات الستة عشر عاماً قبل فقدانه لبصره بالأشياء الجميلة ومواطن الاحساس قبل ان يدرك أنه سيكون مصوراً فوتوغرافياً فناناً فوعى حركات الطبيعة متغيرها وثابتها فاختار اللقطات الصعبة وكأنه ينفي عن نفسه حالتها. فحلت البصيرة محل البصر وراح يبحث عن الحركة في عالم السكون ليسير عكس اتجاه حالته.. الجمال شراعه ودفته تضافر حواسه وتناسقها فعرف أين يرسو. وقد ألف كتباً عديدة نذكر منها: الخصائص الاجتماعية والاقتصادية والنفسية لفاقدي البصر، والأمثال الشعبية في المجتمع المصري، وماوراء القلوب المبصرة. ‏
    ويعيش نزيه اليوم في الولايات المتحدة الأمريكية في ولاية نبراسكا ويستخدم في لقطاته كاميرا عادية «مانيوال»« يدوية اهداها له أحد أصدقائه ويرافقه في جولاته مرافق أو مرافقة تصف له المكان، وتأتي حساباته وزواياه التي يراها هو لتكون الصورة حية وموحية وكأنها لوحة تشكيلية، وحين يصور يجعل ذاكرته البصرية هي المرجع وكأنها شاشة عرض تكتسي الشبكية عنده خلف البصر المفقود ثم يطابق.
    لكي تكون الصورة فنية ومعبرة وليست تسجيلية جامدة راح يدرب نفسه على تقدير المسافة بينه وبين الاجسام والطبيعة والصوت والرائحة فرقّ عنده السمع فغدا يعرف من حفيف الشجرة اتجاه الريح ومن بشرته سطوع الشمس وغيابها خلف السحب، ثم استخدم الراديو فكان يضبط صوته ويتركه بجوار حجر أو شجرة أو نهر ويذهب بعيداً على مراحل ليحدد المسافة بينه وبين الصوت، ومن هنا أطلق تعبير «تكنولوجيا الحواس» التي تندمج فيها الحواس والاحاسيس ليعاش كل ما يشاهد بالبصيرة لا البصر فكانت صوره مبصرة تعج بالحركة وبالفن مستخدماً النور والظلال وكأنها تماثيل ناطقة. ‏
    وموضوع «نزيه رزق المصور الكفيف» كان أحد الموضوعات التي طالعتنا بها مجلة «المحيط الثقافي» وأخذت بتصرف عنها. ‏
    صفحة جديدة 2

    إذا كان الموضوع قد نال إعجابك فلا تبخل على أصدقائك وأحبابك بهذه المعلومات على جميع مواقع التواصل الاجتماعي بإمكانك أن تعمم الفائدة بالضغط على أحد الأزرار

    asnanaka متواجد حالياً  
    رد مع اقتباس
    إضافة رد


    الذين يشاهدون محتوى الموضوع الآن : 1 ( الأعضاء 0 والزوار 1)
     

    (عرض الكل الاعضاء الذين شاهدو هذا الموضوع: 0 (Set)
    لا يوجد اسماء لعرضها
    أدوات الموضوع إبحث في الموضوع
    إبحث في الموضوع:

    البحث المتقدم

    تعليمات المشاركة
    لا تستطيع إضافة مواضيع جديدة
    لا تستطيع الرد على المواضيع
    لا تستطيع إرفاق ملفات
    لا تستطيع تعديل مشاركاتك

    BB code is متاحة
    كود [IMG] متاحة
    كود HTML معطلة



    الساعة الآن 10:58 AM.



    تعريف :

    تعريف في بضعة أسطر عن المنتدى يمكنك وضع الوصف الخاص بك هنا هذا الوصف مجرد وصف تجريبي فقط من القمة هوست لتبين شكل الوصف .


    جميع المواضيع و الردود المطروحة لا تعبر عن رأي المنتدى بل تعبر عن رأي كاتبها وقرار البيع والشراء مسؤليتك وحدك

    Powered by vBulletin® Version 3.8.4
    Copyright ©2000 - 2019, Jelsoft Enterprises Ltd